بيت العلماء

إسلامى ثفافى اجتماعى تعليمى

من مواقعنا http://misternasser.alafdal.net/
http://ekhwanorman.ahladalil.com

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

السبت مارس 03, 2012 12:01 pm من طرف Admin

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

http://nasser.ahlamoontada.com/t586-topic

المواضيع الأخيرة

» القرية المنتجة
الإثنين ديسمبر 30, 2013 11:55 am من طرف roory

» الربيع العربي
الجمعة مارس 16, 2012 6:04 am من طرف سيد محمد عبد الموجود

» تعلم لغة برايل خطوة بخطوة
السبت مارس 03, 2012 12:17 pm من طرف Admin

» لغة برايل فى 4 ورقات
السبت مارس 03, 2012 11:53 am من طرف Admin

» طيف الحبيبة
السبت مارس 03, 2012 11:34 am من طرف Admin

» اختيار صديق لابن المقفع
السبت فبراير 04, 2012 8:29 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» في عيد الثورة المصرية
السبت فبراير 04, 2012 7:38 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» الفصل السادس عشر " فرحة اللقاء "
السبت يناير 21, 2012 12:34 am من طرف ناصر المتولى

» أمير الشعر
الجمعة يناير 20, 2012 5:37 pm من طرف ناصر المتولى

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 37 بتاريخ الإثنين سبتمبر 03, 2012 2:54 am


    لبيك يا غزة

    شاطر

    سيد محمد عبد الموجود

    عدد المساهمات : 14
    تاريخ التسجيل : 07/01/2012
    العمر : 49
    الموقع : a2020ah@yahoo.com

    لبيك يا غزة

    مُساهمة من طرف سيد محمد عبد الموجود في الجمعة يناير 13, 2012 6:48 pm

    لـبـيـك يــا غـــزة


    لبيـــك يا مـــن تـــرفع الســـبــابــا
    بكت القلوب فأشعــلت محرابا
    قــــد أزرفــــت بدموعها من حرقة
    تكــــوي الجوى بلهـيبها أحـقابا
    عـــصـرت فــؤادي بالورى فكأنها
    عــرضت ثيـاب الذل والأخطــابا
    قـــــامـــت لــنشــر ثيابها في غزة
    فــإذا الـضياء بأرضها قـد غابا
    نــــاحت إلــي بصــوتها ورجيعه
    خــطـب جليل ألهب الأعــصابا
    غــــدر اللئام بغــزة في خدرها
    والغــــدر يسعــى بدمهم أنــسابا
    خـــــرجت قــذائف حقدهم فكأنها
    قــذفـــــت بــنار قلوبهم أطـنابا
    نضجت على الحقد الدفين قلوبهم
    فــكــسا الظــلام دروبها جلـبـابـا
    أيــــن الحمائم ؟ قد تنمر وجهها
    فــغـــدت تـــدك بـمدفع أحــبابـا
    حتى رأينا من الدماء سلامهــم
    أضـحى يحن مجازرا وخـــرابـا
    قتلى وجرحى بالمئات بـــغـــزة
    فــمــتى نــجــــرد سـيفـنا أجــرابـا
    إن الــبــــراء بســيفـــه ورماحـه
    يعــلو الهـــضاب ويبعث النـوابـا
    فإذا الأسود تتابعت بــسلاحهــا
    فاعلــــم بـأن أمـيرنا الــخــطـــابا
    كيـــف الســـلام مع اللئام ودأبهم
    ما انفـك غـــدر طـبـاعهـم منسابا
    إفــــك وزور ثــم بــهتـان علا
    صـــلــى إليه الـمـرجفـون مـآبـا
    هم يلهثون على الثرى بعروشهم
    ظــمــــأ أحـل بكـلبة فأصابا
    تعـــوى الذئاب لكي ترد عدوها
    أمــســـت تلوك بفمها إرهـابا
    كـــــالببغــــاء إذا تحدث ربها
    ردت إلـــيـــــه حديثه إسـهـابا
    لا تنتظر مــنــهــم عــبابا إنهم
    موتى القلــوب فأصبحوا أغـرابـا
    وأتى التواضؤ والتحالف منهــم
    فالعرش يقـضي سكونهم أعـصابـا
    جمعوا السلاح من الشعوب بخدعة
    حتــــى يـعــــم الأمـــن والآدابـا
    ربوا الشعوب على التخاذل إنه
    خلـــق الجـواري فلا تكـن مـرتابا
    من جـــــاء يضرب وجههم بسلاحه
    فتحـوا الصدور وقدمـوا الأسـلابا
    كل الشرائع عندهم تدعو إلــى
    طأطأ بـــرأســك وأغـلـق الأبــوابا
    وإذا رأيت مـــن اللئام تجاوزا
    فـاصـــبر ولا تـبــدي لهم أنيـابا
    يا أمتي صبــرا فــــإن ضياءنا
    يأتــــي مـن المحن العظام كتابا
    إن الــــدماء إذا أضاءت دربنا
    ذهـــب الظـــلام وأرجفت هيابا
    يا من نطقت على الملأ بشهادة
    أنــعـــم ورب محمــــد وهابا
    مليار قـــامــــوا يفتدونك إنهم
    خافوا مـــن الرب العظيم عقابا
    أشعلت ليلي بالـــدمـــوع صغيرها
    بـالخـــد يـجـري فأحـرق الأثوابا
    ما ذقـــت نــومــا من كلامك إنني
    أســعى إلــيــك مجاهــدا وشهـابا
    ســأقــر عــينك للأعادي أر يهمو
    أنـــا نــفــجــر جنـــدهــم وركابـا
    نمضي إلى القسام في عــــصر الدجى
    يــا حبـذا الياسين والأصحــابــا
    هــــم بـــالجنان منعمون بحورهم
    يـتـبـادلــــون حــديــثــهــم أطـيـابا
    أنعـــم بعـــيش تحت سقف مليكنا
    والــجـــار أحـمـــد يـسـقـنـا أكـوابا
    والــــرب ينظر نظرة من عرشه
    ذاك الـنــعــيم فـــأبـعـد الحجابـا
    يـــــا أمــتـــي صبرا فإن طريقنا
    يــحـتـــاج مــنـــا تــوحـدا وإيـابا
    يـــا أمتي كـــم قــلت إن سلاحنا
    ديــــن يــوحد مـجــدنا ومـصـابـا
    هــذه الشعوب تزمجرت بدمائها
    خــلعــــت ثياب الذل والأحقابا
    قــــد كشرت بنيــــابها لا تنتظر
    مــــن ظـــالم عـــونا ولا أثـقــابا
    قــــد أقسمت بمليكها أن تفتدي
    إخــــواننـــا فــــي غزة وتــرابـا
    ارمـوا القيود عـلى الحدود فإنها
    رمــــز الخيــانة جرأت أغـرابا
    وإذا عــــبرتــم بـالحدود فإنكم
    تجــــدون لفني وكلبها خـضـابا
    قــولوا لمن نطق الشهـادة إننا
    أحــفـــاد عمرو ننصر الأحـبـابا
    جئنا إليكم بالرماح وبـالجوى
    حمما نـــــدك معـــاقلا وشـعـابا





    للشاعر/ سيد محمد عبد الموجود


    أسيوط ديروط منشية ناصر
    هاتف 0184970476

    ناصر المتولى

    عدد المساهمات : 6
    تاريخ التسجيل : 11/11/2010
    العمر : 45

    رد: لبيك يا غزة

    مُساهمة من طرف ناصر المتولى في الجمعة يناير 20, 2012 5:35 pm

    الله عليك يا شاعر ربنا يزيدك إلى الأمام دائما

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة فبراير 24, 2017 10:38 pm