بيت العلماء

إسلامى ثفافى اجتماعى تعليمى

من مواقعنا http://misternasser.alafdal.net/
http://ekhwanorman.ahladalil.com

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

السبت مارس 03, 2012 12:01 pm من طرف Admin

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

http://nasser.ahlamoontada.com/t586-topic

المواضيع الأخيرة

» القرية المنتجة
الإثنين ديسمبر 30, 2013 11:55 am من طرف roory

» الربيع العربي
الجمعة مارس 16, 2012 6:04 am من طرف سيد محمد عبد الموجود

» تعلم لغة برايل خطوة بخطوة
السبت مارس 03, 2012 12:17 pm من طرف Admin

» لغة برايل فى 4 ورقات
السبت مارس 03, 2012 11:53 am من طرف Admin

» طيف الحبيبة
السبت مارس 03, 2012 11:34 am من طرف Admin

» اختيار صديق لابن المقفع
السبت فبراير 04, 2012 8:29 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» في عيد الثورة المصرية
السبت فبراير 04, 2012 7:38 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» الفصل السادس عشر " فرحة اللقاء "
السبت يناير 21, 2012 12:34 am من طرف ناصر المتولى

» أمير الشعر
الجمعة يناير 20, 2012 5:37 pm من طرف ناصر المتولى

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 37 بتاريخ الإثنين سبتمبر 03, 2012 2:54 am


    مصر جنة الحسن 2

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 1016
    تاريخ التسجيل : 14/10/2010
    العمر : 47

    مصر جنة الحسن 2

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة أكتوبر 15, 2010 6:32 pm

    الأبيـات : " حنين إلى الوطن "
    6 - إلى كم جفوني بالدموع قريحة ؟ *** وحــتام قلبي بالتفرق خافق ؟
    7 - ففي كلِّ يومٍ لِى حــنينٌ مجدَّدٌ
    *** وفي كلِّ أرْضٍ لي حـبيبٌ مُفارِقُ
    8 - يُحـرِّك وَجْدِى في الأراكةِ طائرٌ
    *** ويَبْعَثُ شَـجْوِى في الدُّجُنَّةِ بارقُ
    اللغويات :
    &إلى كمْ ؟ : إلى متى من الوقت ؟
    - جِفوني: م جفْن وهو غطاء العين
    - قَرِيحة : جريحة ج قرحى
    - حتَّام؟ : مكونة من حرف الجر (حتَّى) واسم الاستفهام (ما) والمراد : إلى متى؟
    - بالتَّفـرُّقِ × بالتلاقي
    - خافِق : مضطرب زائد الخفقان
    - حنِين : شوْق
    - مُفارِقُ : راحل × مقيم
    - وجْدي : شوقي
    - الأراكَة : شجرة مستقيمة الأغصانِ يتخذ منها المِسواك ج أراك
    - يبعثُ : يُهيج
    - شجوي: شوقي وحزني × سروري
    - الدُّجنَّة : الظلام ج الدُّجُن
    - بارِق : برق لامع ج بوارق.
    * نقد : يعاب على الشاعر استخدام " قريحة " والصواب "قرْحى" م قرِيح على وزن فعيل التي هي بمعنى اسم المفعول وتستعمل للمذكر والمؤنث .
    الشـرح :
    س1 : اشرح الأبيات مبينا العلاقة بينها؟
    جـ : كثيرا ما أبكى حتى تقرحت الجفون ولا زال قلبي يخفق من أثر التفرق و البعاد فمتى يهدأ ؟!!.. وحنيني لا ينقطع لأحبابي الذين تركتهم في كل ناحية من أرض الوطن .. يحرك هذا الحنين تغريد طائر فوق غصنه ، ويهيجه لمع برق في ظلام الليل.
    - والبيتان الأخيران دليل على ما جاء في البيت الأول.
    س2 : ما مظاهر حب الشاعر لوطنه؟
    جـ : تتضح هذه المظاهر في كثرة البكاء حتى تقرحت الجفون نتيجة البعد وأن قلبه يخفق ويضطرب من أثر الفراق كما أن حنينه لا ينقطع تثيره انتفاضة عصفور أو صياح طائر أو وميض برقة .
    س3 : بيّن مظاهر حنين الشاعر و حبه مصر في الأبيات السابقة . (سؤال امتحان الدور الأول 2008)
    جـ : مظاهر حنين الشاعر و حبه مصر في الأبيات :
    1 - كثرة البكاء والدموع التي تقرح عينيه نتيجة الفراق .
    2 - خفقان قلبه ، وحيرته مما يعكس ضجره وعناده ، وملله من إحساسه بطول الاغتراب .
    3 - تجدد حنينه كالعاشق الغافي توقظه انتفاضة عصفور أو وميض برقة . (إجابة نموذج التصحيح)
    التـــذوق :
    &[إلى كَمْ جُفُونِي بالدموعِ قريحةٌ؟] : استفهام لإظهار الألم والحيرة .
    &[جُفُونِي بالدموعِ قريحةٌ؟] : كناية عن كثرة البكاء والدموع و تواصلها حتى قرحت الجفون .
    &[قريحةٌ؟] : توحي بالأوجاع الشديدة و المعاناة .
    &[وحتَّامَ قَلْبي بالتَّفرُّقِ خافِقُ؟] : استفهام لإظهار الألم والحيرة وهو كناية عن شدة الشوق الذي ظهر في خفقان القلب .
    &[فَفِي كلِّ يومٍ لِي حنينٌ مجدَّدٌ وفي كلِّ أرْضٍ لي حبيبٌ مُفارِقُ] : كناية عن شدة العذاب و طول المعاناة .
    &[في كل يوم لي حنين - في كل أرض لي حبيب] : حسن تقسيم له تأثير موسيقى جميل .
    &[يُحرِّك وَجْدِي في الأراكةِ طائرٌ ويَبْعَثُ شَجْوِي في الدُّجُنَّةِ بارقُ] : تفصيلٌ لما أجملَه في (حَنين مجدَّد) .
    س1 : امتزجت أحاسيس الشاعر مع الطبيعة وضح من خلال فهمك للبيت الثامن .
    جـ : بالفعل امتزجت أحاسيس الشاعر مع الطبيعة و يتضح ذلك في تحريك وجده (شوقه) بغناء طائر ـ وثورة شوقه مع البرق فالطائر ينوح حنيناً إلى إلفه فيذكِّر الشاعر بوطنه ـ والبرق يلمع فيثير نار الشوق في ظلام الغربة ، وهكذا يظهر اندماج الشاعر في الطبيعة و شدة تفاعله معها.
    &[الدُّجُنَّةِ - بارقُ] : محسن بديعي / طباق يوضح المعنى بالتضاد .
    س2 : أثرت العاطفة في اختيار الألفاظ . وضح ذلك .
    جـ : بالفعل فقد أثرت العاطفة عاطفة الحنين إلى مصر و حب المصريين في اختيار الألفاظ المعبرة لهذا مثل : الدموع - قريحة - حنين - حبيب - شجوي .
    الأبيـات : " صورة الوطن لا تفارق خيالي "
    9 - وأقسِمُ ما فارقْتُ في الأرضِ منزلاً ويُذْكَرُ إلا والدُّمـوعُ سَوابِقُ
    10 - وعِنْدِي مِنَ الآدابٍ في البُعْدِ مُؤْنِسٌ أفَارِقُ أوطانِي وليْسَ يُفَارِقُ
    اللغويات :
    &أُقسِم : أحلف
    - منزلاً : المراد وطناً
    - سوابِق : مسرعة في الجريان
    - الآداب : الفضائل ، والمراد ذكريات الوطن وحبه
    - مُؤنس : يزيل الوحشة ويخفف الغربة
    - أُفارق أوطاني : أبعد عنها بجسمي ولا يفارقني خيالي .
    الشـرح :
    وأقسم أنني لم أنسَ وطني فما جاء ذكره إلا وفاضت دموعي غزيرة .. فلقد نشأت على الوفاء والإخلاص له وإن استرجاعي لذكرياتي الجميلة عن الوطن هي التي ستخفف عني الغربة وتؤنسني في البعد؛ فصورة الوطن الغالي لا تفارق خيالي.
    التـــذوق :
    س1 : أكد الشاعر صدق حبه لبلاده في البيت التاسع بوسيلتين، وضح ذلك.
    جـ : أكد الشاعر صدق حبه لبلاده في البيت الثاني بوسيلتين :
    1 -
    القسم في قوله : (وأقسم ما فارقت في الأرض موطنا.... إلخ).
    2 -
    أسلوب القصر في قوله : (... ما فارقت .... إلا والدموع سوابق).
    و ذلك لتأكيد شدة حنينه وشوقه للوطن.
    &[منزلاً] : نكرة للتعظيم .
    &[الدموع] : جاءت جمعا للدلالة على الكثرة .
    &[عندي من الآداب مؤنسٌ] : استعارة مكنية ، تصور الآداب بالأنيس ، وسر جمالها التشخيص ، وتوحي بحسن الصفات .
    &[مؤنسٌ] : نكرة للتعظيم .
    &[أفارق - ليس يفارق] : محسن بديعي / طباق بالسلب يوضح المعنى بالتضاد .

    التعليق :
    س1 : كيف مثلت لغة الشاعر عصره و بيئته ؟ وضح في ضوء النص .
    جـ : بالفعل فلقد مثلت لغة الشاعر عصره و بيئته و يتضح ذلك في الاقتباس القرآني في البيت الثاني سورة الغاشية (ونمارقُ مصفوفةٌ وزرابىُّ مبثوثةٌ) ، وأدباء ذلك العصر كانوا مغرمين بالاقتباس و التضمين ، كما أن اجتماع الشمل في قوله : [يجمع الفضل شملهم] منتزع من واقع البيئة المصرية ؛ ليعبر عن السعادة والراحة و الود .
    غرض النص :
    الحنين إلى الوطن والشوق إليه ، وهو غرض قديم .
    الأفكار :
    واضحة ومترابطة ، وفيها تفصيل وتعليل ، ليس فيها غموض أو تعقيد .
    الألفاظ :
    جاءت ملائمة للشوق والحنين وأثر القرآن فيها واضح (
    الاقتباس).
    الأساليب :
    جاءت الأساليب متنوعة بين الخبر والإنشاءِ مع التركيز على الاستفهام الذي يلائم الحيرة والقلق النفسي الذي يُعانى منه المغترب عن وطنه
    الصور :
    متنوعة بين التشبيه والاستعارة والكناية وهى تقليدية لا ابتكار فيها.
    المحسنات :
    جاءت قليلة و لا تكلُّف فيها .
    الموسيقا :
    ظاهرة في الوزن والقافية وحسن التقسيم - وخفية نابعة من انتقاء الألفاظ وترابط المعاني وجمال التصوير.
    ملامح شخصية الشاعر :
    1 - شديد الحب للوطن.
    2 - أصيل الثقافة متأثر بالقرآن الكريم.
    3 - يمتاز بالوفاء والمحافظة على العهد.
    4 - رقيق المشاعر خفيف الروح.
    س2 : ما أهم سمات و خصائص شعر بهاء الدين زهير ؟
    جـ : أهم سمات و خصائص شعر بهاء الدين زهير :
    1 - سهولة الألفاظ ووضوحها .
    2 - ترابط الأفكار .
    3 - التأثر بالقرآن الكريم .
    4 - قلة المحسنات البديعية مع عدم التكلف فيها .
    5 - بعض الصور جاءت قديمة ، ولكنها جميلة التصوير .
    6 - يؤثر المعنى على الزخرف اللفظي ويميل إلى البساطة في التعبير ، واستعان بإيحاء الكلمات والأساليب .. وأكثر من الاعتماد على الاستفهام الذي يعبر عن الحيرة والقلق التي يعانى منها الشاعر المغترب .

    أثر البيئة في النص:
    1 - جمال مصر موقعا وطبيعة ومناخاً له أثره في شعر المصريين .
    2 - حسن أخلاق أهلها وامتيازهم بالوفاء.
    3 - خفة الروح المصرية وحرصهم على جمع الشمل والألفة.
    س3 : وضحْ أساليب الاستفهام في النص وبيِّنْ دلالة كل منها على المعنى ودلالتها مجتمعة على صدق تجربة الشاعر؟
    جـ : في النص خمسة استفهامات :
    1 - (أأرحلُ عن مصرَ وطيب نعيمها؟) وغرضه التعجب والتحسر.
    2 - (فأي مكانٍ بعدها لي شائق؟) وغرضه النفي .
    3 - (كيفَ وقَدْ أَضْحَتْ من الحُسْنِ جَنَّةً) غرضه التعجُب .
    4 - (إلى كَمْ جفوني بالدموع قريحةٌ؟) و5 - (وحتّـَامَ قَلْبـي بالتَّفـرُّقِ خافِقُ ؟) وكلاهما لإظهار الألم والحيرة .
    - وهذه الاستفهامات مجتمعة تؤكد صدق الحنين والشوق وقوة العاطفة وشدة معاناة الفراق مما يؤكد صدق التجربة .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يوليو 22, 2018 1:02 pm