بيت العلماء

إسلامى ثفافى اجتماعى تعليمى

من مواقعنا http://misternasser.alafdal.net/
http://ekhwanorman.ahladalil.com

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

السبت مارس 03, 2012 12:01 pm من طرف Admin

تعلم لغة برايل خطوة بخطوة

http://nasser.ahlamoontada.com/t586-topic

المواضيع الأخيرة

» القرية المنتجة
الإثنين ديسمبر 30, 2013 11:55 am من طرف roory

» الربيع العربي
الجمعة مارس 16, 2012 6:04 am من طرف سيد محمد عبد الموجود

» تعلم لغة برايل خطوة بخطوة
السبت مارس 03, 2012 12:17 pm من طرف Admin

» لغة برايل فى 4 ورقات
السبت مارس 03, 2012 11:53 am من طرف Admin

» طيف الحبيبة
السبت مارس 03, 2012 11:34 am من طرف Admin

» اختيار صديق لابن المقفع
السبت فبراير 04, 2012 8:29 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» في عيد الثورة المصرية
السبت فبراير 04, 2012 7:38 pm من طرف سيد محمد عبد الموجود

» الفصل السادس عشر " فرحة اللقاء "
السبت يناير 21, 2012 12:34 am من طرف ناصر المتولى

» أمير الشعر
الجمعة يناير 20, 2012 5:37 pm من طرف ناصر المتولى

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 37 بتاريخ الإثنين سبتمبر 03, 2012 2:54 am


    ماذا يحب النبي صلى الله عليه وسلم

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 1016
    تاريخ التسجيل : 14/10/2010
    العمر : 46

    ماذا يحب النبي صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف Admin في السبت نوفمبر 20, 2010 5:20 pm


    [size=12]سم الله الرحمن الرحيم
    ]ماذا يحب النبي ..؟؟


    أكمل خلق الله هو سيد ولد آدم
    عليه الصلاة والسلام .

    فماذا كان يُحب
    ؟

    لنحاول التعرّف على بعض ما يُحب لنحبّ ما أحب صلى
    الله عليه وسلم .
    قال أنس رضي الله عنه : إن خياطا دعا رسول الله صلى
    الله عليه وسلم لطعام صنعه قال أنس : فذهبت مع رسول الله
    إلى ذلك الطعام ، فقرّب إلى رسول الله خبزاً
    ومرقا فيه دباء وقديد ، فرأيت النبي يتتبع الدباء من حوالي
    القصعة . قال : فلم أزل أحب الدباء من يومئذ . رواه البخاري ومسلم .

    ولما كان رسول الله صلى الله
    عليه وسلم طيباً أحب الطِّيب والجنس اللطيف
    قال عليه الصلاة
    والسلام : حُبب إليّ من الدنيا النساء والطيب ، وجُعلت قرة عيني في الصلاة .

    رواه الإمام أحمد والنسائي .
    وحُبه للطيب معروف حتى إنه لا
    يردّ الطيب .
    وكان لا يرد الطيب ، كما قاله أنس ، والحديث في صحيح البخاري
    .
    وكان يتطيّب لإحرامه ، وإذا حلّ من إحرامه ، كما حكته عنه عائشة رضي الله عنها
    ، والحديث في الصحيحين .
    قالت عائشة رضي الله عنها : كنت أطيب النبي صلى الله
    عليه وسلم عند إحرامه بأطيب ما أجد . رواه البخاري .

    ولما كان رسول الله صلى
    الله عليه وسلم طيباً أحب الطيّبات والطيبين .
    سُئل رسول الله صلى الله عليه
    وسلم أي الناس أحب إليك ؟ قال : عائشة فقيل : من الرجال ؟ فقال : أبوها . قيل : ثم
    من ؟ قال : عمر بن الخطاب ، فعدّ رجالا .

    فما كره الطيب أو
    النساء إلا منكوس الفطرة !
    وما على العنبر الفوّاح من حرج = أن مات من شمِّـه
    الزبّال والجُعلُ
    !!

    وأحب الصلاة ، حتى إنه ليجد
    فيها راحة نفسه ، وقرّة عينه .
    فقد كان عليه الصلاة والسلام يقول لبلال : يا
    بلال أرحنا بالصلاة . رواه الإمام أحمد وأبو داود .

    بل إن الكفار علموا بهذا
    الشعور فقالوا يوم قابلوا جيش النبي : إنه ستأتيهم صلاة هي أحب
    إليهم من الأولاد . رواه مسلم .
    وشُرعت يومها صلاة الخوف .

    فهذا الشعور بمحبة الصلاة علِم به حتى الكفار !
    ومن أحب
    شيئا أكثر من ذِكره ، وعُرِف به .

    وكان رسول الله يحب
    الحلواء والعسل . رواه البخاري ومسلم .

    وكان يحب الزبد
    والتمر . رواه أبو داود .

    وما هذه إلا أمثلة لا
    يُراد بها الحصر .

    ولكن السؤال الذي يطرح نفسه
    :
    هل نجد الشعور الذي وجده أنس بن مالك رضي الله عنه الذي أحب ما أحبه رسول الله
    تبعاً لمحبته لرسول الله
    ؟

    اللهم صلّ وسلم وزد وبارك على عبدك ورسولك محمد
    وعلى آله وأصحابه

    [/size]


    _________________

    ناصر المتولى أحمد إبراهيم
    katib2010@yahoo.com

    معلم أول اللغة العربية والتربية الإسلامية
    مدرسة السنبلاوين الثانوية للبنات

    0169471512 تليفون محمول

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 25, 2018 1:38 pm